التخطي إلى المحتوى

رئيس مجموعة ألفابيت التي تضم غوغل يستقيل من منصبه

يغادر إريك شميدت رئيس مجموعة ألفابيت التي تضم غوغل وعددا من الشركات التابعة لها، منصبه في كانون الثاني/ يناير، حسب إعلان المجموعة.

وقد تم تأسيس ألفابيت عام 2015. أعلنت ألفابيت، المجموعة الأم لغوغل، أن رئيس مجلس إدارتها إريك شميدت سيغادر منصبه في كانون الثاني/ يناير للانصراف لمشاريع أخرى.

وقالت المجموعة إن شميدت الذي كان من أول مسؤولي غوغل في مطلع العقد الماضي سيبقى “مستشارا فنيا لشؤون العلوم والتكنولوجيا” لمجموعة ألفابيت كما سيبقى عضوا في مجلس إدارتها.

ونقلت المجموعة عن مديرها العام لاري بيج قوله إنه “منذ 2001 قدم لنا إريك خبرته في عالم الشركات ومهارته كمهندس (معلوماتي) إضافة إلى رؤيته الواضحة لمستقبل التكنولوجيا”.

وأضاف بيج الذي أسس الفابيت في 1998 بالتعاون مع سيرغي برين أنه “استمرارا للسنوات الـ17 التي قضاها في خدمة الشركة فإن (شميدت) سيساعدنا بوصفه مستشارا فنيا في شؤون العلوم والتكنولوجيا”.

من جهته قال شميدت إن مسؤولي ألفابيت وغوغل يعتبرون أن الوقت قد حان لكي تتقدم ألفابيت نحو هذا التغيير.

وأضاف “في السنوات الأخيرة كرست الكثير من الوقت لمسائل علمية وتكنولوجية وخيرية وأنا أعتزم تكريس المزيد اليوم”. وفي 2015 تم تأسيس مجموعة ألفابيت لتولي أمور شركة غوغل وشركات أخرى تابعة لها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *