التخطي إلى المحتوى

السعودية: خروج نهائي لآلاف من المقيمين ومرافقينهم من المملكة لهذا السبب المفاجئ

أكد مصدر مطلع في المديرية العامة للجوازات السعودية عدم صحة ما يثار عن سفر عدد كبير من الوافدين ومرافقيهم بتأشيرات خروج نهائي من المملكة بعد تطبيق رسوم المقابل المالي مؤخراً.

ونقلت صحيفة “الاقتصادية” السعودية عن المصدر -دون ذكر اسمه- أن الوضع طبيعي في نسبة إصدار تأشيرات الخروج كما هو في السابق قبل تطبيق نظام المقابل المالي، موضحاً أن العمالة المنزلية لا يلزم عليها دفع الرسوم حال كانت كفالتها على المواطن، بينما يتم دفع رسوم على مرافقيهم فقط.

ويشمل المقابل المالي للمرافقين والتابعين جميع الجنسيات من دون استثناء، فيما لن يتم إصدار تأشيرة خروج وعودة للمقيمين أو تجديد هوية المقيم إلا بعد سداد المقابل المالي لمرافقي المقيمين.

حيث بدأت السعودية في وقت سابق بتطبيق رسوم جديدة تطال مرافقي الوافدين الأجانب، عقب إقرارها من قبل مجلس الوزراء في إطار برنامج التوازن المالي.

أما في هذا العام فسيتم تطبيق رسوم على الأعداد الفائضة عن أعداد العمالة السعودية في كل قطاع بواقع 400 ريال شهرياً عن كل عامل وافد، فيما ستدفع العمالة.

الأقل من أعداد العمالة السعودية 300 ريال شهرياً، وسيدفع كل مرافق 200 ريال شهرياً. ومن المستهدف تحصيل 24 مليار ريال في 2018 من برنامج المقابل المالي للعمالة الوافدة.المصدر : صحف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *