التخطي إلى المحتوى

أوامر ملكية و6 قرارات صارمة تحطم حلم الوافدين في السعودية وتفاجئ الجميع

الوافدين المصريين في السعودية ، اتخذت المملكة العربية السعودية خلالالفترة السابعة عدة قرارات من شأنها أن تضمن حقوق المواطنين السعوديين في العمل وتشغلهم محل الوافدين في وظائفهم وذلك لحل مشكلة البطالة داخل السعودية وأيضا تحقيق رؤية المملكة 2030، بالإضافة للاصلاحات الاقتصادية التي تسعي السعودية لإجراءها.

قرارات تزيد أعباء الوافدين في السعودية:

فتعد من ضمن تلك القرارات التي أصدراتها السعودية مؤخراً خمسة قرارات عملت على زيادة أعباء العمالة المصرية في السعودية، كما أن البعض منهم فكر في مغادرة السعودية بعد فرض رسوم جديدة عليهم:

ضريبة قيمة المضافة تبدأ السعودية في يناير 2018:

تلك الضريبة التي فرتها المملكة العربية السعودية على العمالة الوافدة  والمواطنين السعوديين، وسيتم تحصلها ابتداءاً من شهر يناير القادم، مشيراً إلى أنه سيتم تطبيقها بنسبة 5% ذلك على المواد الغذائية، والبنزين والنقل المحلي وبعض الخدمات العقارية والتعليم الأهلي والرعاية الصحية في المراكز الخاصة والاتصالات السلكية واللاسلكية والخدمات الإلكترونية.

ارتفاع أسعار البنزين:

من ضمن الأسباب التي زادت من أعباء المواطنين والمقيمين داخل السعودية وهي زيادى أسعار البنزين والسولار ومنتجات الطاقة في السعودية ابتداءاً من شهر يناير 2018

رفع أسعار الكهرباء في السعودية:

تستعد المملكة العربية السعودية لإتخاذ إجراءات جديدة خاصة بأسعار الكهرباء، مشيراً إلى أنه ابتداءا من مطلع العام الجديد 2018سيتم زيادة أسعار الكهرباء بشكل واضح ليصبح سعر أستهلام 6 آلاف كيلو واط  في الساعة/شهر، بقيمة 18 هللة /كيلو واط ساعة.

المقابل المالي على الوافدين:

فقد أكد وزير المالية أن تحصيل رسوم المقابل المالي على العمالة الوافدة سيبدأ من أول يناير 2018، وذلك بقيمة تتراوح ما بين 300-400 ريال سعودي، وذلك وفقاً لنسبة العمالة الوافدة إلى العمالة الوطنية في الشركات والمؤسسات التابعة للقطاع الخاص داخل السعودية.المصدر : صحف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *