ارتفاع عدد وفيات انقطاع الأكسجين في مستشفى بالأردن إلى 9 اشخاص
ارتفاع عدد وفيات انقطاع الأكسجين في مستشفى بالأردن إلى 9 اشخاص

بلغ عدد المرضى الذين توفوا في أحد مستشفيات مدينة السلط الأردنية والتي تبعد عن العاصمة الاردنية عمان (29 كلم عن عمان) بسبب توقف إمداد وحدة العناية المركزة بالأكسجين تسعة.

وجاء ذلك بحسب ما تناقلته وسائل الاعلام عن قناة الميادين الفضائية الأحد. وفقا لها ، تم نقلهم جميعًا إلى المستشفى بعد إصابتهم بفيروس كورونا. ووقع الحادث يوم السبت ، عندما تناقلت وسائل الاعلام المحلية بوفاة ستة مرضى ، وتوفي ثلاثة آخرون يوم الأحد ، حسبما ذكرت قناة الميادين الفضائية.

وأشار وزير إعلام المملكة ، صخر دودين ، في بيان له في مؤتمر صحفي في عمان ، إلى أن "السلطات مستمرة في التحقيق في سبب انقطاع الأكسجين ، واحتجاز كبير أطباء المستشفى ، عبد الرزاق الهشمان ، وأربعة موظفين طبيين آخرين. ".

من الجدير بالذكر ان الحادث والذي تسببت بوفاة المرضى التسعة في مستشفى سالتا بمدينة السلط الاردنية كان بمثابة صدمة للشارع الاردني وادى الى احتجاج شعبي واسع في المحافظات الاردنية، في حين تم توجيه الدعوى للبرلمان للانعقاد في اجتماع طارئ يوم الأحد.

وتقدمت مجموعة من 20 نائبا باقتراح لبحث موضوع التصويت على حجب الثقة عن الحكومة الاردنية التي يتراسها بشر الخصاونه. في حين وصف رئيس الوزراء نفسه الحادث بأنه "خطأ فادح لا يمكن تبريره بأي شيء" وامر بتشكيل لجنة تحقيق لتقصي ملابسات ما حدث.

من جانبه قام الملك الاردني عبد الله الثاني شخصيا ، والذي وافق على استقالة وزير الصحة نذير عبيدات، بزيارة مستشفى سالتا بمدينة السلط وأعرب عن تعازيه لذوي المرضى المتوفين.