الروبوتات
الروبوتات

أعلنت هيئة الصحة بدبي عن خطط لإدخال تقنيات ذكاء اصطناعي جديدة لمراقبة صحة المرضى الذين يتلقون العلاج في المنزل. ومن المتوقع أن يتم تنفيذ المشروع بناءً على تقنية شركة Enpy الناشئة ، التي طورت جهازًا طبيًا مبتكرًا غير جراحي مناسب.

بالإضافة إلى ذلك ، ستوسع الوكالة قدرات خدمة التطبيب عن بعد Doctor for Every Citizen وستواصل التركيز على البحث والابتكار وإدخال التقنيات الذكية في قطاع الرعاية الصحية في دبي.

وسيتم على وجه الخصوص ، إدخال تقنيات جديدة في محطات الإسعافات الأولية ، والتي ستسمح بمراقبة الحالة الصحية للمرضى واكتشاف الأمراض في مرحلة مبكرة ، وسيتلقى الأطباء بسرعة بيانات حول عمل الأعضاء الحيوية للمرضى ومراقبة العلاج عن بعد معالجة.

في السنوات القليلة الماضية ، أولى قطاع الإسعافات الأولية في القسم اهتمامًا كبيرًا بمراقبة المرضى الخارجيين ، بما في ذلك كبار السن ، كما طور قدرات التطبيب عن بُعد.

إبسي جهاز طبي مبتكر متعدد الاستخدامات وغير جراحي يعمل جنبًا إلى جنب مع تطبيق الهاتف الذكي أو الجهاز اللوحي. تساعد تقنيات الذكاء الاصطناعي في قياس مقاييس وظائف دعم الحياة باستخدام أجهزة الاستشعار الطبية.

في وقت سابق ، بدأت هيئة الصحة بدبي في تشكيل سجل طبي إلكتروني موحد. بفضل نظام تبادل المعلومات الرقمي الجديد "نبيد" (مترجم من العربية - "النبض") ، سيكون لكل فرد من سكان الإمارة البالغ عددهم 3.3 مليون نسمة سجله الطبي الإلكتروني الخاص به.

بالإضافة إلى ذلك ، سيتمكن المتخصصون في الرعاية الصحية من الوصول إلى السجلات الطبية الموحدة من جميع مرافق الرعاية الصحية العامة والخاصة في دبي. من المتوقع أن يؤدي إدخال النظام الجديد إلى تحسين جودة وسلامة رعاية المرضى ، فضلاً عن تقليل تكلفة علاجهم.