فشل Google في إيقاف الحكم ضدها في قضية جمع بيانات المستخدمين
فشل Google في إيقاف الحكم ضدها في قضية جمع بيانات المستخدمين

لم تتمكن شركة Google الأمريكية من إقناع محكمة ولاية كاليفورنيا بإنهاء الإجراءات القانونية ضدها في قضية محتملة تقدر بمليارات الدولارات من الغزو غير القانوني لخصوصية ملايين المستخدمين في وضع الاستخدام المتخفي لمتصفح Chrome.

بحسب ما افادت به بلومبرج يوم السبت ووفقًا للمستخدمين المدعين واصحاب القضية، تقوم شركة Google بجمع معلومات حول المستخدمين سراً من خلال الخدمة لإنشاء إحصائيات حول الزيارات إلى مواقع الإنترنت Google Analytics و Google Ad Manager والتطبيقات الأخرى ، بما في ذلك تلك المثبتة على الهواتف الذكية واستخدامها بدون وجه حق في التسويق لمنتجات لشركات تجارية.

وتجدر الإشارة إلى أن جمع المعلومات يتم حتى إذا تم تنشيط وضع التصفح المجهول في المتصفح الشهير جوجل كروم. وبحسب المعلومات الواردة "وجدت المحكمة أن [الشركة] Google لم تخطر المستخدمين بأنها كانت تجمع البيانات المنسوبة من قبل [المدعين] عندما يكون المستخدم في وضع متصفح مخفي .

بدورها ، تعتزم شركة Google الدفاع بحزم عن موقفها ، وهو أن جميع المستخدمين عند العمل مع محرك بحث يؤكدون قبولهم لسياسة الخصوصية التي توفر جميع المعلومات الخاصة بجمع البيانات ، وتلاحظ أنه "عند فتح نافذة جديدة في وضع التصفح المتخفي (وضع التصفح الخفي في المتصفح) ، يمكن لمواقع الويب جمع معلومات حول نشاطك ".

وتجدر الاشارة الى انه في يونيو الماضي 2020، تم رفع دعوى قضائية جماعية ضد شركة Google، حيث تواجه الشركة غرامة قدرها 5 مليارات دولار. كما تناقلت وكالات الانباء ، يُزعم أن ملايين الأشخاص هم وراء الدعوى القضائية الذين استخدموا ، منذ 1 يونيو 2016 ، وضع متصفح خفي ، وفي حالة اقرت محكمة ولاية كاليفورنيا التهمة ضد شركة Google فان Google سيتكبد غرامة لا تقل عن 5 آلاف دولار لكل مستخدم من المستخدمين اصحاب القضية.