بايدن يوقع خطة إنقاذ أمريكية بقيمة 1.9 تريليون دولار
بايدن يوقع خطة إنقاذ أمريكية بقيمة 1.9 تريليون دولار

وقع الرئيس الأمريكي جو بايدن على قانون لتحفيز النمو الاقتصادي البالغ 1.9 تريليون دولار. أفادت رويترز أن معظم الأمريكيين سيحصلون على 1400 دولار كمساعدات لكل منهم .

وقال الرئيس الأمريكي جو بايدن قبل التوقيع "هذا القانون التاريخي يهدف إلى إعادة تأسيس هذا البلد" ويوفر القانون ، الذي أطلق عليه اسم خطة الإنقاذ الأمريكية ، 400 مليار دولار من المدفوعات المباشرة البالغة 1400 دولار لمعظم الأمريكيين في الولايات المتحدة الامريكية، و 350 مليار دولار من المساعدات لحكومات الولايات والحكومات المحلية ، وزيادة الإعفاءات الضريبية للأطفال ، وزيادة التمويل للتطعيمات ضد فيروس كورونا كما اشارت بذلك تقارير اخبارية بحسب وكالة يورونيوز ،واضافت الوكالة في تقريرها ان 85٪ من دافعي الضرائب الأمريكيين سيحصلون على 1400 دولار لكل منهم.

كما تنص الوثيقة على خلق 7 ملايين فرصة عمل ومن بين نقاط القانون تمديد حق العاطلين عن العمل في الحصول على إعانات حتى سبتمبر 2021 ، ومن المفترض أن يتقاضى من يجدون أنفسهم في مكتب العمل 300 دولار أسبوعيا.

في 8 كانون الثاني (يناير) ، أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن أنه كان يعد حزمة مساعدات بقيمة "تريليون دولار" من شأنها زيادة مدفوعات الأمريكيين إلى 2000 دولار. كما تعهد بتقديم "مليارات الدولارات" لتجنب تسريح المسؤولين الحكوميين.

في 15 كانون الثاني (يناير) ، كشف رئيس الولايات المتحدة الامريكية المنتخب عن حزمة التحفيز الاقتصادي الخاصة به. وقال إن الإنفاق الكبير سيقلل الضرر الاقتصادي طويل الأجل الناجم عن تداعيات وباء كورونا.

قال ديفيد كيلي ، المحلل الاستراتيجي العالمي في جي بي مورجان ، إن "خطة الإنقاذ الأمريكية" من الرئيس الأمريكي جو بايدن قد يكون لها "تأثير كبير" على الاقتصاد في عام 2021 وتؤثر على نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي.